الرئيسية / ارشيف المنتدى / مؤتمر الاعلامية العراقية : 1% من بين الصحفيات تتولى مركزا اداريا و 68 % منهن تتعرض للمضايقات و67% تصوت بعدم وجود تكافئ للفرص و71% من الصحفيات تصوت بعدم التعرض للتمييز طائفيا وقوميا

مؤتمر الاعلامية العراقية : 1% من بين الصحفيات تتولى مركزا اداريا و 68 % منهن تتعرض للمضايقات و67% تصوت بعدم وجود تكافئ للفرص و71% من الصحفيات تصوت بعدم التعرض للتمييز طائفيا وقوميا

بغداد : عقد منتدى الاعلاميات العراقيات يوم السبت الموافق 2/3/2013 مؤتمره السنوي بمناسبة الذكرى السابعة لاستشهاد اطوار بهجت وقد اعلن اثناء المؤتمر عن نتائج الاستبانة التي اعدها المنتدى ميدانيا من قبل كادر متخصص وباشراف اكاديمي وبالاعتماد على التقنيات العلمية الحديثة ، وقامت مجموعة من عضوات المنتدى  بتوزيعها على المبحوثين  . شملت الاستبانة عينة عشوائية  تعكس مجتمع البحث الى حد كبير  من حيث التخصصات الاعلامية والاعمار المختلفة والقطاعين العام والخاص ومستويات مختلفة من التحصيل العلمي وقد أظهرت النتائج عدد من المؤشرات والمتغيرات الهامة كان من ابرزها :

صوتت 71% من الاعلاميات على عدم تعرضهن للتمييز في العمل على اساس طائفي او مذهبي او قومي.

 و67% بعدم وجود تكافئ في الفرص لتسلم مواقع المسؤولية بين الاعلاميات والاعلاميين .

وقد اجابت الصحفيات 46% على عدم حصولهن على ماكافأة مادية او كتاب شكر بالرغم من تقديمهن لاعمال مميزة .

 وبالنسبة لسؤال هل تعرضتي للتحرش فقد اجابت  68 % بنعم و6% احيانا و27% كلا  وحول موقفها عندما تتعرض للتحرش فكانت النتيجة 42 % تستمر بعملها و45% تستقيل و13% تطرد  وفي الرد على سؤال السبب في الاستمرار بالعمل بالرغم من التعرض للتحرش صوتت  40% تستمر بعملها خوفا من تشويه السمعة و 24 % بسبب الحاجة المادية و 36% لاسباب اخرى.

لقد بينت الاستبانة ضمن العينة البحثية ان عدد العاملات في القطاع العام 61% وفي الخاص 39% وبالنسبة لسؤال العنوان الوظيفي فقد كانت 1% مديرة و9% رئيسة قسم 90% موظفة رغم انقضاء اكثر من عشرين عام على عملها اما بالنسبة لسؤال المستوى المعاشي فقد صوتت بكافي 50% وبرخاء 11% وغير كافي 39%.

ومن الجدير بالذكر،  ان مؤتمر الاعلامية العراقية “الواقع والتحديات ” تضمن ثلاث محاور وفق ربط عدد من المتغيرات ذات العلاقة و تضمنت محور التحرش ومعدل العمر ونوع القطاع  ، تكافئ الفرص ومستوى التعليم وسنوات الخدمة  اضافة الى سنوات العمل والتحصيل الدراسي والمركز الوظيفي  وقد ناقشت  هذه المحاور مع الجمهور الذي حضر المؤتمر كلا من الدكتورة نزهت الدليمي والدكتورة عاصفة موسى والدكتورة ظمياء الربيعي والتدريسية ندى عمران واتفق على النقاط  الرئيسية للتقرير لغرض تفعيلها وايجاد الحلول لها ، وقد اعلنت رئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات نبراس المعموري في نهاية المؤتمر عن موافقة احد الجهات المعنية على طباعة التقرير في كتاب ممنهج وموسع ليكون مصدرا مهما حول واقع الاعلاميات في العراق .

انتهى 

 

عن IWJF

شاهد أيضاً

الاعلاميات في بابل.. يناقشن مقترح قانون هيأة الاعلام والاتصالات.. ويطالبن بتمثيل عادل في مجلس الامناء

ضمن حملة منتدى الاعلاميات العراقيات بالشراكة مع الصندوق الوطني لدعم الديمقراطية (تبوء المراة مراكز صنع …

Translate »